23 March 2007

اهداف سياسيه من خلال اتفاقيات اقتصاديه


هناك علاقه قويه بين الاقتصاد والسياسه ولايمكن الفصل بينهم . ويلعب الاقتصاد دور فعال واساسى فى تحديد السياسات . وكما نرى فى الشرق الاوسط وما به من دمار وتفكك .وما تقوم بيه امريكا (الابن الوفى) واسرائيل فى منطقه الشرق الاوسط .وابرهن كلامى هذا بحروب اسرائيل العديده فى المنطقه . فلماذا اسرائيل تريد سيناء ؟؟؟ لانهم يعلمون ما بها من خيرات ويستطيعون استغلالها لصالهم ولصالح اقتصادهم وهذا سبب من اسباب احتلال اسرائيل لسيناء .وهناك اسباب اخرى لا اريد التطرق اليها منها( انهم يحلمون ويريدون تحقيق حلمهم فى اقامه الدوله اليهوديه الكبرى ( بس ده كبوس ) التى تبداء من الفرات لنهر النيل وهذا هو حلمهم الاكبر . واما حرب العراق فهى حرب اقتصاديه من الدرجه الاولى للاستيلاء على نفط العرق وما به من خيرات تخدم مصالحهم وموقع العراق الاستراتيجى ( حدوده تجمع بين سوريا وايران ) وهذه هى الحرب الظاهره امامنا ولكن هناك حروب اخرى اقوى مما نراه .فمن خلال استغلالها لخيرات تلك البلاد لصالح اقتصادها . فانها ستكون الاقوى فى عالم السياسه .وكما نرى فى مصر ان الاقتصاد هو الذى يخدم السياسه وان هناك علاقه قويه بس الاقتصاد والسياسه كما هو واضح فى تطبق اتفاقيه الكويز التى قبلها وزير التجاره المصرى رشيد محمد رشيد ( محدش يفهمنى غلط هو مش عميل ) قبلها بعد رفض قاطع من الذين سبقوه فى الوزاره .ومن خلال الكويز سوف يكون هناك تعامل وثيق بين مصر واسرائيل مما يضعف دور مصر تجاه القضيه الفلسطينه .وهذا تسيرع غير مبرر من الحكومه المصريه لتطبيع العلاقه مع اسرائيل .وكما انها ستفتح الباب على مصراعيه لاسرائيل لاختراق الاقتصاد المصرى والصناعه المصريه.وهناك اهداف سياسيه تتحقق من خلال الاتفاقيات التجاريه مثل اعتراف مصربالقدس عاصمه لاسرائل ويتضح هذا من خلال النص المبرم فى الاتفاقيه على انه هناك اجتماع دوريا بين الجانبين مره فى القاهره ومره فى القدس وهذا اعتراف رسمى بان القدس عاصمه لاسرائيل .وهناك ايضا مقايضات وصفقات تتم تحت مظله الاقتصاد .مثل صفقه الجاسوس عزام عزام الذى تم الافراج عنه وبعدها مباشره اعلنت الولايات المتحده عن قيام منطقه تجاريه حره بينه وبين مصر . وايضا اتفاقيه الغاز الطبيعى بين مصر واسرائيل وعلاقتها بالافراج عن الطلبه الست .كل هذا يؤكد ان للاقتصاد دور اساسى فى بناء السياسه ولا يمكن تجاهله

5 comments:

الملاح التائه said...

مانقدرش ننكر ده
فالإقتصاد القوي لأى دوله داعم جبار لسياساتها ولخدمة اهدافها
البقاء والنمو وتحقيق الأحلام
الذى يحزنك أنك مواطن في دوله محايده حيادا سلبيا
هادفه للجمود لا البقاء
ولا النموا
ولا تحقيق الأحلام
فأحلامها قد أجهضت
معركتك في الداخل يا عزيزى
فلا تنصرف عن أولوياتك
لتستبق الأحداث
خالص تحياتى

عاشقة الوطن said...

اكيد العلاقة وثيقة بين الاقتصاد والسياسة
والدليل على كده كمان
الوضع الزفت لاقتصاد مصر اللى احنا فيه وسياستها المتخلفة اللى احنا عايشين فيها

ربنا هو الرحيم بعباده
وربنا معانا

تحياتى ياصلاح الدين

أحمد سلامة said...

أكيد طبعا كلامك كله صح
أمال بيتدرسو في كليه واحده ليه يعني ؟

Mohamed Hamdy said...

الإقتصاد هو عصب كل كبيرة وصغيرة فى الحياه ..

إسألونى أنا

hamsa said...

أحمد سلامه
فعلا الإتنين متلازمين
وماينفعش الفصل بينهم
منورني يا أحمد
.........
محمد حمدي
طبعا كلامك سليم جدا
الإقتصاد والسياسه متلازمين جدا ومتداخلين جدا
شرفت مدونتنا المتواضعه